قرر نادي برشلونة الإسباني لكرة القدم الجمعة، غلق المدرسة الرياضية التي دشنها في مدينة الدار البيضاء المغربية قبل نحو 3 أعوام.
ووفقا لوكالة الأنباء الإسبانية فإن النادي الكتالوني لم يكشف عن أسباب فسخ العقد مع الشركة المحلية التي كانت تدير المدرسة.
وأكد برشلونة أنه “لا يمتلك حاليا مشروعا رياضيا رسميا في الأراضي المغربية”. ولم يستبعد برشلونة فتح مشاريع رياضية جديدة في المغرب في المستقبل القريب.
وأعرب برشلونة عن امتنانه للأطفال المشاركين في برامج المدرسة، وعائلاتهم جراء التزامهم الرياضي طيلة السنوات الثلاث.
ويشار إلى أن نادي برشلونة يولي أهمية كبيرة بالسياسة التكوينية للاعبين، بحيث قام بافتتاح مدارس لكرة القدم في عدة بلدان، كما تعتبر أكاديمية لاميسا من أحسن المدارس الكروية في العالم وذلك لما تنتجه من نجوم أبرزهم الأرجنتيني ليونيل ميسي.