أكدت تقارير صحفية بريطانية أن نادى مانشستر سيتى الإنجليزى بدأ مباحثات مع إدارة نادى برشلونة من أجل ضم النجم الأرجنتينى ليونيل ميسي.
وينتهى عقد “البرغوث” مع برشلونة بنهاية الموسم الحالى، أى بعد أقل من عام واحد، ما يعنى أن عدم توقيعه على عقد جديد يمنحه حق الرحيل مجانا فى يونيو المقبل.
وذكرت الصحافة البريطانية أن الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، مالك مانشستر سيتى، يحاول الحصول على ليونيل ميسى بتقديم عرض لإدارة برشلونة، وفى حال لم توافق فإنه مستعد لدفع 300 مليون يورو هى قيمة الشرط الجزائى فى عقد ليو، مع تقديم راتب يصل إلى 500 ألف يورو أسبوعيا، لضمه خلال سوق الانتقالات الحالى.
ويعد ميسى الهدف الكبير لمانشستر سيتى منذ عدة سنوات، وازداد اهتمامه بقائد منتخب الأرجنتين منذ تولى المدرب الإسبانى بيب جوارديولا المسؤولية الفنية للفريق.
وكان خوردى ميسترى نائب رئيس برشلونة قد كشف فى وقت سابق من الأسبوع الحالى أن ميسى لم يجدد عقده كما كان يشاع، وأنه لا يزال ينتظر الوقت المناسب، لكنه أكد أنه أمر محسوم وأن الاتفاق موجود بين الإدارة واللاعب.
يذكر أن ميسترى هو من صرح فى وقت سابق من الشهر الماضى بأن البرازيلى نيمار سيبقى فى برشلونة بنسبة 200%، وهو أمر ثبت خطأه بعدما انتقل اللاعب إلى باريس سان جيرمان.