خرجت النائبة البرلمانية عن حزب العدالة والتنمية، أمينة ماء العينين، بتدوينة قوية ضد “أعداء” زعيمها الحزبي عبدالاله بنكيران.

وقالت ماء العينين في التدوينة التي نشرتها على حسابها بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” : “من يرفضون تعديل النظام الأساسي الذي يحصر انتخاب الأمين العام في ولايتين يمارسون حقهم في التعبير،ومن يدعون الى تعديل القانون يمارسون أيضا حقهم المشروع الذي منحهم اياه النظام الأساسي نفسه الذي جعل عضوا واحدا في المجلس الوطني حائزا لحق اقتراح تعديلات على النظام الأساسي واحالتها لزوما على اللجنة المختصة،علما أن تعديل النظام الأساسي نفسه هو من اختصاص المؤتمر،أي قرار مؤسسة”، و “أن جهات تريد اعدام بنكيران سياسيا لقدرته على ارباك مشاريعها وخططها”.

وأضافت ماء العينين، قائلة:”كل هذا النقاش بين مؤيد ومعارض هو نقاش عادي وصحي من وجهة نظري ولكل طرف الحق في تقديم دفوعاته وحججه، لكن من غير الطبيعي بتاتا الدفع بحجج تمس أول ما تمس بالمنهج نفسه الذي قد تساق نظيا للدفاع عنه، و لابد من وقف الترويج السري والعلني لفرضيتين اثنتين اعتبرهما غير اخلاقيتين اذ تتوسلان بالترهيب والضغط النفسي أكثر مما تتوسلان بالاقناع والبرهان”.