قامت السلطات المحلية بقلعة مكونة مساء يوم 4 يونيو 2015 على  إتلاف كميات كبيرة من المشروبات الغازية منتهية الصلاحية وعدد من  المواد الغذائية الفاسدة. وافادت مصادر من عين المكان ان  العملية همت  إتلاف ما يفوق 1260 قنينة للمشروبات الغازية وأكثر من 30 علبة عصير وكميات مهمة من  المواد الغذائية المنتهية الصلاحية.

وأشرف على العملية  باشا المدينة رفقة أعضاء اللجنة المحلية لمراقبة المواد الغذائية ، وتأتي  في إطار الجهود التي تقوم بها السلطات المحلية تنفيذا للتوجهيات الإقليمية لمراقبة المواد الغذائية استعدادا لشهر رمضان الفضيل.

وللإشارة فقد شارك في العملية عدد من أعوان السلطة ومستخدمو بلدية قلعة مكونة الذين قاموا بمجهودات جبارة أثناء عملية إفراغ الحمولة وإتلاف المحجوزات وإحراقها التي دامت لساعات، وظلوا في عين المكان للتأكد من تنفيذ العملية على أكمل وجه حماية للساكنة المحلية من أضرار تلك المواد الفاسدة.

محمد ايت حساين

patisserie