لم يتأخر كثيرا رد حزب الاستقلال على التحدي الذي رفعه في وجهه عبد الإله ابن كيران الأمين العام لحزب العدالة، الذي دعا خلال لقاء جزبي يوم السبت الماضي حميد شباط إلى  اقتناء مطبعة التوحيد والاصلاح «طوب بريس» المسجلة سابقا باسم الامين العام لحزب العدالة والتنمية، حيث وجه حزب الاستقلال طلبا لإدارة المطبعة المذكورة  للاطلاع على الملف القانوني والوضعية المالية للمطبعة المذكورة “حتى نتمكن من اقتراح عرض لاقتنائها”.

المراسلة  توضح أن عرض اقتناء مطبعة طوب بريس” يأتي تبعا لتصريح عبد الإله ابن كيران بصفته أمينا عاما لحزب العدالة والتنمية، بموافقته على بيع المطبعة وإعلان حميد شباط بصفته أمينا عاما لحزب الاستقلال بموافقته على العرض.

patisserie