ألقت المصالح الأمنية بالدار البيضاء، يوم الأحدالمنصرم ، القبض على أشهر لص بالمركب التجاري “موروكومول”، إد كان الجاني يخرج يوميا سلعا دون تأدية ثمنها بلغت قيمتها يوميا 5000 درهم.

وحسب ما أوردته بعض المصادر الإعلامية، فقد كان أصحاب المحلات التجارية بالمركز التجاري المذكور تقدموا بشكايات إلى الأمن، تفيد أن أحد الأشخاص يسرق الألبسة دون أن يؤدي ثمنها.

وقد كانت الصدفة وحدها كافية يوم الأحد لإيقاف هذا اللص، الذي دخل إلى أحد المحلات وارتدى أقمصة رياضية، بعدما نزع عنها البطاقة الصوتية الخاصة بالمنتوج باستعمال مقص يحمله معه، لكن حينما خرج من المحل وجد رجال الشرطة في انتظاره، بعدما تعرفوا على الأوصاف التي تقدم بها أصحاب المحلات.

patisserie