علم موقع  الوطن الأن من مصادر موثوقة بأن المركز الاستشفاءي الاقليمي لتيزنيت توصل اليوم الجمعة 12/6/2015بنصيبه من نزلاء بويا عمر الدي تعهد وزير الصحة باخلاءه امام نواب الامة بالبرلمان دون ان يوفر لهولاء النزلاء مكانا قريبا من منازلهم حتى يتمكن اهاليهم من زيارتهم بين الفينة والاخرى واكتفى وزيرنا بتوزيعهم على المراكز الاستشفاءية بطريقة السجناء.
اما المرضى العقلي والنفسي الدين يتسكعون وسط مدينة تيزنيت وهم الاولى بهدا المركز فقد نسيهم السيد الوزير وحتى نواب الامة والمستشارون والسلطات سيستفبلون مرضى جدد سيتم الاعتناء بهم وهؤلاء المرضى المتواجدون بساحة المشور سينتضرون دورهم .

patisserie