تداول نشطاء على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” فيديو تظهر فيه مجندة إسرائيلية وهي تغني بلهجة أقرب إلى اللهجة المغربية ، وقد خلق الفيديو ضجة واسعة بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي الذين عبروا عن غضبهم من إقدام المجندة على الغناء بالدارجة المغربية حيث علق أحدهم قائلا” لايشرفنا نحن المغاربة ملكا وشعبا أن يتغنى هؤلاء بأغانينا أو ينتسبو إلينا”، فيما علق آخر بالقول “مهما تغنت بأغاني وبلهجة مغربية فإنها ستبقى صهيونية للأبد تحتل بلدا مسلما”.هذا في وقت علق فيه آخر ساخرا “إن شاء الله ستار أكاديمي الخاص بجهنم”.

 يذكر أن التراث الفني المغربي لم يسلم من السرقة بواسطة الفنانين اليهود، حيث تغنى اليهود بالعديد من الأغاني المغربية في محاولة للتطبيع مع الثقافة والفن المغربيين.

patisserie