على هامش مؤتمر صحفي عقده الأمير السعودي الوليد بن طلال اليوم الأربعاء بالرياض،أعلن فيه أنه سيتبرع بمبلغ 32 مليار دولار للأعمال الخيرية في السنوات المقبلة عبر مؤسسة “الوليد للإنسانية”.

وقال الملياردير السعودي ، رئيس مجلس إدارة شركة المملكة القابضة إن التبرع بمبلغ 32 مليار دولار من ثروته للأعمال الخيرية سيشمل أصولا داخل السعودية وخارجها.

وأضاف الأمير الوليد أن جزءا من تلك التبرعات سيشمل حصة شخصية في شركة المملكة القابضة وهي الذراع الاستثمارية التي يملك فيها حصة أغلبية لكنه أكد أنه لا ينوي بيع أي من تلك الأسهم ولن يكون هناك أي تأثير على سعر سهم الشركة جراء تلك الخطة.

وأشار الأمير إلى أنه لا يوجد إطار زمني لتنفيذ خطة التبرع بهذا المبلغ للأعمال الخيرية لكنه أكد أنه لن يؤثر على استراتيجيته الاستثمارية.

patisserie