تبلغ المساحة الإجمالية للجماعة 17400 هكتار يحدها من الشرق جماعة تمكرت ومن الشرق الجنوبي جماعة تغدوين و من الغرب الجنوبي جماعة إيكرفروان ومن الشمال جماعة أيت فاسكا.

أما من حيث المناخ، فتعرف الجماعة بردا قارسا وحرارة تتراوح ما بين درجتين تحت الصفر في الشتاء و 30 درجة صيفا مع تساقطات ثلجية مهمة

ويغلب الطابع الجبلي على تضاريس الجماعة بنسبة 70% من المساحة الإجمالية. تربتها تتكون أغلبها من النوع الحمري ثم الترس و الكلس و أرقوان، ذات مردودية مرتفعة قد تساعد على تكثيف المزروعات المختلفة كالورديات و الجوز وأشجار الزيتون والخضر.

حسب التقديرات الديموغرافية، فإن عدد سكان الجماعة وصل إلى 21588 نسمة سنة 2008 أي بمعدل تزايد بلغ 0,6%. ومن المتوقع أن تنتقل ساكنة الجماعة من 21588 نسمة إلى 22223 نسمة خلال الفترة (2008-2014)، وهو ما يمثل زيادة سكانية مرتقبة تقدر ب 635 نسمة خلال هاته الفترة.  

يبلغ عدد الوحدات المدرسية 31 وحدة موزعة على مدارس ابتدائية مركزية و فرعية و تشتمل على 88 حجرة دراسية،  وتبلغ نسبة تغطية الدواوير التي توجد بها المدارس حوالي 72% حسب المعطيات التي تتوفر عليها الجماعة. أما بالنسبة لمؤسسات التعليم الأولى فتبقى منعدمة عكس الكتاتيب القرآنية التي تتمركز ببعض الدواوير.  

تتوفر الجماعة على مركز صحي بمركز تديلي، ومستوصف قروي بدوار تادوارت، وهدا غير كافي لسد حاجيات السكان من الخدمات الصحية خصوصا عند غياب المؤسسات الصحية للقطاع الخاص بتراب الجماعة. كما أن وجود سيارة إسعاف واحدة بالجماعة غير كافي لتقديم المساعدات الضرورية، وحتى بالنسبة لهده السيارة فأنها غير قادرة للوصول إلى المناطق النائية.

على غرار باقي جماعات الإقليم، يلعب القطاع الفلاحي في جماعة تدلي مسفيوة دورا أساسيا في تلبية الحاجيات الغذائية للسكان و توفير فرص الشغل، إلا أنه يغلب عليه عموما الطابع التقليدي، مردوديته ضعيفة خاصة في المناطق البورية خلال سنوات الجفاف. و تقدر المساحة الصالحة للزراعة بحوالي9331 هكتار (%68 مساحة بورية و%19 مسقية) أي بنسبة 53% من المساحة الإجمالية للجماعة.

و لجعل المنطقة ترقى إلى مستوى طموحات الساكنة، فقد تم تسطير برنامج تنموي طموح يستمد قوته من المقاربة التشاركية التي تم اعتمادها من كل الفاعلين المتدخلين في المسلسل التنموي بالإقليم و الذي يتمثل في الرفع من المساحة المسقية و كذا الاهتمام بالجانب الثقافي و الرياضي و تحسين الولوج إلى الخدمات الطبية و إحداث قاعة للولادة و فتح المسالك إلى جانب إحداث مخيمات سياحية.

                        إعداد: اجعيدي –  بن عدي

patisserie