جريمة قتل بشعة، تلك التي ارتكبها شقيقان بتاونات، في حق  جدهما البالغ من العمر 91 سنة، إذ أحالت مصالح الدرك الملكي بدائرة غفساي بإقليم تاونات المعنيان بالأمر على الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بفاس.

    وتعود تفاصيل الواقعة ، حسب ما ذكرته بعض المصادر الإعلامية، إلى الأسبوع الجاري، عندما استيقظ دوار بجماعة تبودة غفساي على خبر مقتل الجد العجوز على يد حفيديه من جهة ابنته، بعدما أقدم الشقيقان على تكبيله ووضع لصاق على فمه وإصابته بجروح متفاوتة الخطورة من أجل الاستيلاء على مبلغ مالي مهم قدر بحوالي 20 مليون سنتيم.

وقد انتقل رجال الدرك الملكي إلى مسرح الجريمة، حيث تمكنوا من توقيف المتشبه بهما وتم الاستماع إليهما في محاضر قانونية، قبل أن يتم إحالتهما على الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بفاس لاتخاذ الإجراءات القانونية المناسبة، حيث توبعا الجانيان بتهم تتعلق بـ”القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد مرفوق بالسرقة الموصوفة المقترنة بظروف التشديد”.

patisserie