عثرت الشرطة الهندية الجمعة الماضية على شابة تدعى خوسبو كوماري و البالغة من العمر17 عاماً، مشنوقة داخل منزلها على مشارف بلدة دومكا بولاية جارخند الهندية.

    ورجحت الشرطة المحلية إقدام المراهقة على الانتحار شنقا بسبب رفض أسرتها بناء مرحاض في المنزل، وقال مسؤول الشرطة “فيبول شوكلا” إن الشابة طلبت مرارا من والديها بناء مرحاض في المنزل حيث أنها تشعر بالحرج في التوجه إلى الحقول لقضاء حاجتها لكنهما تجاهلا طلبها، وأضاف “تردد أن والديها أبلغاها أنهما يوفران المال لزواجها ولا يمكنهما أن ينفقاه لبناء مرحاض.

     تجدر الإشارة إلى أن جارخند تعد واحدة من أفقر الولايات الهندية ويأتي ترتيبها متراجعا كثيرا في الكثير من مؤشرات التنمية، وطبقا لتعداد سكاني عام 2011، فإن 78% من الأسر ليس لديها مراحيض.

patisserie