لقي شاب مصرعه صباح اليوم الاثنين،بسبب تلقيه لضربات غادرة أمس الأحد بواسطة شاقور من طرف جندي يزاول مهامه بالقوات المسلحة الملكية المرابطة بالجنوب المغربي، حيث تم نقله على وجه السرعة إلى قسم العناية المركزة التابعة للمستشفى الجامعي الحسن الثاني، إلا أنه لفظ هناك أنفاسه الأخيرة مثأترا بجراحه الخطيرة .

    و كشفت مصادر محلية، أن قرية “المنزل” التابعة لإقليم صفرو، كانت مسرحا لهذه الجريمة البشعة ،التي نفذ​ها جندي،قام بتصفية حسابات قديمة مع غريمه الضحية مباشرة بعد وقت الإفطار الرمضاني بنصف ساعة، إذ وجه إليه طعنات غادرة تم لاذ بالفرار ليتركه غارقا في بحر من الدماء.

مباشرة بعد توصل رجال الدرك الملكي بإخبارية تفيد بوقوع الجريمة البشعة انتقلت إلى عين المكان حيث تم اعتقال الجاني الذي وضع رهن تدابير الحراسة النظرية إلى حين تقديمه إلى العدالة.

patisserie