في تصريح مثير قال محمد مبديع، وزير الوظيفة العمومية وتحديث الإدارة العامة، إن هناك موظفين  مغاربة يتقاضون أجورهم الشهرية، رغم وفاتهم منذ أمد بعيد.

الفضيحة التي فجرها مبديع ، أكد معها أنّ وزارته تمكّنت بفضل التنسيق مع مسؤولين في الخزينة العامة من اكتشاف “موظفين أشباح”، مِن بينهم موتى، يَتلقون بانتظام أجورهم الشهرية.

وأشار وزير الوظيفة العمومية في حوار صحفي أن نفس الأمر ينطبقُ على أشخاص آخرين غادروا مناصبهم، ورغم ذلك حافظوا على أجورهم، كاشفاً في نفس السياق، أنه يوجد صنف ثالث من موظفي الإدارة العمومية يُقيمون في الخارج في حين لا زالوا يتوَصّلون برواتبهم أيضاً عبر حساباتهم البنكية.

و أضاف مبديع أن وزارته تدرس، حالياً، إمكانية اللجوء إلى القضاء بإحالة كل الملفات من أجل استرجاع تلك الأموال التي استفاد منها ما اعتبرهم بـ “الأشباح”.

patisserie