أفادت، سهى عرفات، أرملة الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات، أن التقارير التي قدّمتها روسيا وفرنسا تمّ التلاعب بها، وأن التقرير السويسري هو التقرير الذي أظهر حقيقة المادة التي تمّ وضعها له في الطعام.

    وقالت سهى عرفات في حوار صحافي، إن “إسرائيل هي اليد الأولى في استشهاد أبو عمار، لأنه لم يكن يخدم مصالحها وكان الجميع يعلم بهذا، لكن تم قتله ليتم وضع أحد رجالها مكانه، كما تشاهدون، وإلى غاية الآن، فهو يخدم إسرائيل من جميع الجوانب، لقد لعب دورَ الصديق حتى يتسلّم مقاليد الرئاسة الفلسطينية، أكتفي بقول هذا” .

   ولفتت سهى الانتباه إلى أن الراحل ترك ورقة مكتوبة بخط يده يكشف فيها أنّه إذا حصل له أيّ شيء، من يكون خلف ذلك، وقد قام بكتابتها قبل أيام قليلة من استشهاده، لكن لم يحِن الوقت المناسب حتى يتمّ إظهار الحقيقة، لأنني أنا وابنتي ليس لنا أحدٌ ليحمينا، لم يبق سوى القليل على الحقيقة.

patisserie