وجه “لحسن، هـ” مؤذن بدوار العوينة بجماعة أكلو بتيزنيت، شكاية إلى وكيل الملك بابتدائية تيزنيت، يتهم فيها أحد المستشارين الجماعيين بتهديده بالقتل، قائلا في الشكاية التي بحوزة الجريدة “إنه تعرض لتهديد بالقتل بساحة مسجد أيت بونوح، الذي يؤدي فيه مهمته كمؤذن، من طرف المشتكى به، حيث أقدم الأخير بتهديدي بالقتل بحضور أربعة شهود”، مضيفا في ذات الشكاية أنه “ومخافة أن يقع ما لا تحمد عقباه، فإنه يحمل كامل المسؤولية للمشتكى به، في حالة وقوع أي حدث كيفما كان نوعه، خاصة وأنه يخرج ليلا من بيته قاصدا المسجد لأداء مهمته”. ولأجل ذلك يطالب المؤذن، بإجراء بحث دقيق في الاتهامات المذكورة، مع إحالة شكايته على العدالة، خاتما قوله بكونه يثق في العدالة ولا يرجو إلا الإنصاف.

patisserie