بعد تعالي عقيرة الاحتجاجات للوسط الطبي في مدن اردبيل وكرج وياسوج ونورآباد ممسني ، رفع الأطباء والممرضون وغيرهم من الكوادر العلاجية في كرمانشاه وماكو ويزد وكازرون صيحاتهم الاحتجاجية

وجاءت هذه الاحتجاجات اعتراضا على تقاعس السلطات الحكومية بشأن قتل الدكتور بير زاده الأخصائي في تشخيص السرطان في مدينة اردبيل والاعتقال والاساءة إلى السيدة الطبيبة رزمجويي في مستشفى نورآباد ممسني واستمرار سياسات النظام القائمة على تضييع حقوق الممرضيين.
وفي كازرون تجمع صباح يوم الخميس 30 تموز أطباء وممرضون وكوادر علاجية أمام القائممقامية رغم محاولات الحكومة لعدم اقامة ذلك. وأبدى المتجمهرون سخطهم على الاساءة الى السيدة الطبيبة رزمجويي منبهين أنهم لم يعودوا يتحملون الاساءة الى الوسط الطبي.
وأما الأطباء والممرضون والكوادر العلاجية في مستشفى صدوقي بمدينة يزد فقد اعترضوا على قتل الدكتور بيرزاده على أيدي أزلام النظام منبهين مسؤولي الحكومية من أن من يزرع الرياح فيحصد عاصفة. ورفع الأطباء في يزد لافتات تندد تعامل وسائل الاعلام الحكومية مع قضية الدكتور بيرزاده لبثها اشاعات بشأن ذلك. وكانت وسائل الاعلام الحكومية وبايعاز من النظام قد أظهروا حالة قتل سياسي ، قضية عادية في محاولة منهم لتحريف الرأي العام. جدير ذكره أن أصدقاء وأقرباء الدكتور بيرزاده الذي كان الطبيب الأخصائي الوحيد في تشخيص السرطان في اردبيل، قد نسبوا في مواقع التواصل الاجتماعي قتله الى أزلام عناصر وزارة المخابرات سيئة الصيت على خلفية ردود أفعال الدكتور على اشاعة أنواع السرطانات الناجمة عن بث الاشعة الاذاعية في المنطقة. وحسب هذه التقارير فان الدكتور بيرزاده قد وجد في زيادة الاصابات السرطانية خاصة بين الأطفال والنساء ، نشاطات غير قياسية لشركات روسية وصينية في مصادر اليورانيوم في سبلان وكتب بهذا الشأن مرات عديدة تقارير اعتراضية وتحذيرية موجهة لعناصر الحكومة في المحافظة.
وأما الممرضون في مستشفى خميني في مدينة ماكو بمحافظة أذربايجان الغربية فقد قضوا يوم الاربعاء 29 تموز في اضراب عن العمل.
وفي كرمنشاه لم يقام يوم 30 تموز   تجمع الممرضين والكوادر العلاجية لمستشفى طالقاني لعدم دفع ثلاثة أشهر من حق الأتعاب.
ولكن ممرضي مستشفى «5 آذر» في كركان أضربوا يوم الخميس للاحتجاج على التمييز في الرواتب والوضع المعاشي المأساوي. المضربون لم يأبهوا بوعود مسؤولي المستشفى بشأن تأمين مطالبهم وواصلوا اضرابهم

                                       زهير احمد

patisserie