التحق مؤخرا أحد لاعبي المنتخب الوطني لكرة القدم داخل القاعة، بتنظيم “داعش” بسوريا وحسب مصادر صحفية ، فإن الشاب التطواني الملقب ب “حلاوة ” اتصل بأسرته ليخبرها بانضمامه إلى تنظيم الدولة “الإسلامية في العراق والشام” ، وهو الآن يتواجد بساحة القتال على الأراضي السورية.

    واستنادا إلى المصادر ذاتها فإن الشاب معروف بين الأوساط الرياضية بتطوان بسمعته الطيبة وحاله الميسور، و أثار الخبر استغرابا شديدا بالنسبة لأصدقائه وأقاربه ، الذين أكدوا أنه لم تكن تبدو عليه علامات التشدد أو تشبعه بأفكار متطرفة.

    يذكر أن “حلاوة” سبق له أن كان ضمن صفوف المنتخب المغربي الذي شارك في بطولة العالم التي نظمت بالتايلاند سنة 2012، كما حمل قميص فريق” الجيش” القطري” ،هذا بعد أن لعب لصالح فئة الشباب بنادي “المغرب التطواني”، والاحتراف بالبطولة الكويتية، ثم العودة للالتحاق بفريق “أجاكس تطوان”.

777

patisserie