قامت السلطات التونسية يوم الأحد بمنع ثلاثة لاعبين من المنتخب الأولمبي من مغادرة مطار قرطاج الدولي، خلال استعدادهم للسفر إلى إسبانيا.

واستوقف رجال الأمن بالمطار أدم النفاتي وبدر بلهرود ونايف أكرد ومنعوهم من الصعود للطائرة المتجهة صوب إسبانيا، بالرغم من توفرهم على تأشيرة تمنحهم الحق الكامل في الدخول إلى إسبانبا.
وبرر الأمن التونسي هذا المنع بكون لاعبي المنتخب لا يتوفرون على تذاكر العودة من إسبانيا إلى المغرب، ما دفع مدير المنتخبات الوطنية معاد حجي الى التدخل إلا أن محاولاته باءت بالفشل مما جعل اللاعبين لا يلتحقون ببعثة الفتح الرباطي التي تقيم معسكرا إعداديا بإسبانيا.

patisserie