لليوم الثالث على التوالي وشارع محمد الخامس وحي باب تارغنت ودرب لمعلم محماد ودرب الضو تعيش في ظلام دامس مع مايشكل ذالك من خطر على سلامة وأمن المواطنين من طرف العصابات الإجرامية التي تنشط في مثل هذه الظروف.
ساكنة شارع محمد الخامس وباب تارغنت والأحياء المحيطة اذ تستنكر تجاهل المجلس البلدي لمطالبهم في توفير الإنارة العمومية والتدخل لذا المكتب الوطني لإصلاح الأعطاب التي ما فتئت تصيب المحول الكهربائي الخاص بهذه الاحياء كل مرة ، تناشد السلطات المحلية والإقليمية التدخل العاجل لإصلاح هذه الأعطاب الكهربائية وإعادة النور والانارة العمومية لهذه الاحياء.

أحمد العربي

patisserie