انتقلت عناصر الأمن بمراكش، أمس الأحد 9 غشت، إلى فندق « أطلس إسني » المتواجد بشارع محمد السادس إثر تلقيها إخبارية تفيد وقوع اعتداء شنيع على أحد الأشخاص، ويتعلق الأمر برئيس جماعة أزكر محمد ايت مالك بإقليم الحوز من طرف قائد قيادة كدميوة.
ووفق مصادر عليمة، فإن رئيس الجماعة المذكورة حاول التقاط صورة لقائد كدميوة وهو يجالس الرئيس السابق لنفس الجماعة بفندق أطلس اسني، الأمر الذي أثار غضب وحنق القائد ليقوم بمهاجمة رئيس الجماعة ايت مالك والاعتداء عليه بالضرب ما تسبب في إصابته برضوض وجروح متفاوتة الخطورة، ما دفع بعمال الفندق إلى ربط الاتصال بعناصر الأمن التي التحقت بعين المكان وفتحت تحقيقا في ظروف وملبسات حادث الاعتداء.
وأضافت ذات المصادر، انه تم نقل الضحية إلى قسم المستعجلات من أجل تلقي العلاجات الضرورية، فيما القائد المعتدي فقد تم إخطار عامل إقليم الحوز والمفتش العام لوزارة الداخلية بما أقدم عليه من اعتداء وأيضا لقائه بأحد المرشحين للانتخابات الجماعية القادمة وهو ما يتنافى والقانون.
نقلا عن موقع ـ مراكش الآن

patisserie