تدخلت قوات الأمن بعنف مفرط في حق معطلين مكفوفين كانوا قد نفدوا احتجاجاً سلمياً أمام مقر اقامة رئيس الحكومة “عبد الاله بنكيران” بحي الليمون وسط العاصمة.

ورفع المكفوفون المعطلون شعارات تطالب رئيس الحكومة بتنفيد وعوده بتشغيلهم، قبل أن يكشفوا زيف ادعاءاته ووعوده التي وصفوها بالكادبة والمضللة.

وبينما كان المكفوفون المعطلون يتظاهرون أمام اقامة “بنكيران”، تدخلت قوات الأمن بقوة لابعادهم من أمام مدخل الاقامة بالتزامن مع تواجد رئيس الحكومة، دون أي تجاوب من طرفه مع صرخات المكفوفين المُعطلين.

المكفوفون المُعطلون ضلوا مرابطين أمام مقر اقامة “بنكيران” قبل أن تنهال عليه هراوات قوات الأمن، حيث أصيب بعض منهم اصابات متفاوتة الخطورة على مسوتى الرأس والكتفين، نقلوا على اثرها للمستشفى.

patisserie