انتقد مغاربة عبر مواقع التواصل الاجتماعي غياب صور المرشحات من النسوة باسم حزب “الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية” بجماعة “امرابطن” ضواحي مدينة الحسيمة.

واعتبر أحد الفيبسبوكيين، أن خلو منشور الحزب “الاشتراكي” من صور النساء اللائي تم الدفع بهن على بالدوائر الانتخابية لجماعة “امرابطن” بالحسيمة، يعتبر نكوصاً يُحسب على الحزب “التقدمي الحداثي” الدي يدافع عن المرأة.

وأضاف أخر، أن “العدالة والتنمية” الدي وصفه في غي ما مرة “ادريس لشكر” بـ”الحزب الرجعي الضلامي”، لم يُقدم على ما قام به “الاتحاد الاشتراكي” بالحسيمة برفض وضع صور النساء اللائي يُنتظر منهن خدمة المواطن وحضور اجتماعات المجالس المنتخبة ودوراتها وانتقاد والادلاء بدلوهن في مواضيع تهم الساكنة.

patisserie