اعترف جيت جيان أحد أساتذة الجامعة بالأبعاد الهائلة لظاهرة مشؤومة في نظام ولاية الفقيه وقال: إن ظروف من يبيتون في علب الكراتين متدهورة إلى درجة يباع الطفل في بطن أمه وقبل ميلاده بمبلغ مليون و750 ألف تومان، ولاسيما الوضع في منطقة 12 لمدينة طهران بينها محلة “أودلاجان“ ومحلة “دروازه غارمتدهورة جدا.
وفي هذا الصدد قال رضا محبوبي من مسؤولي وزارة الداخلية لحكومة روحاني: يسكن حوالي 18 مليون إيراني في مساكن غير رسمية، ويبلغ عدد متعاطي الكحول في المجتمع 350 ألف شخص ويدخل حوالي 600 ألف شخص السجون وتصاعدت نسبة الطلاق وفي مدينة طهران فقط سجل بأن واحد من كل ثلاثة حالات الزواج ينتهي إلى الطلاق وفي كل البلد يأتي هذا العدد واحد من كل خمس حالات.

                                                زهيراحمد

patisserie