بمناسبة إقامة الموسم الديني للولي الصالح سيدي احمد أوموسى دفين تازروالت بدائرة أنزي، إقليم تيزنيت، حلت بمدينة تيزنيت يومه الثلاثاء 09 دو القعدة 1436هـ الموافق ل 25 غشت 2015 بعثة ملكية برئاسة السيد إبراهيم بنيعيش، نائب الحاجب الملكي.

وقد اشرف السيد رئيس البعثة الملكية رفقة السيد سمير اليزيدي عامل إقليم تيزنيت، على حفل تقديم هبة ملكية شريفة أنعم بها سيدنا المنصور بالله على هذه الزاوية بحضور السلطات المحلية ورئيس المجلس العلمي المحلي ورؤساء المصالح الأمنية والإقليمية وشرفاء وأعيان المنطقة وعدة شخصيات بالإقليم.

وفي هذا الإطار، تم بمركز تصفية الدم بمستشفى الحسن الأول بتيزنيت تسليم الإعانات الملكية الكريمة للمرضى المصابين بالقصور الكلوي وتوزيع بعض الكراسي المتحركة لفائدة المعاقين.

إثر ذلك توجه الوفد إلى مركز زاوية سيدي احمد أوموسى حيث تم الاستقبال الرسمي من طرف رئيس رابطة شرفاء سيدي احمد اوموسى والسلطة المحلية وممثلي الشرفاء.

وبهذه الزاوية قامت البعثة الملكية بتوزيع هبات ملكية كريمة وذلك على الشكل التالي:

  • هبة مالية لفائدة خزينة الضريح ولحفظة القرآن الكريم.
  • هبة مالية خاصة بالمساعدات الاجتماعية تضمنت محافظ وأدوات مدرسية للتلاميذ المعوزين بالعالم القروي وكراسي متحركة لفائدة المعاقين، بالإضافة إلى مساعدات لبعض الأسر الفقيرة وللأيتام.

وبهذه المناسبة، أقيم حفل ديني في جو مؤثر والذي اختتم بتلاوة برقية الولاء والإخلاص المرفوعة إلى السدة العالية بالله وبالدعاء الصالح لمولانا أمير المؤمنين وحامي حمى الملة والدين جلالة الملك محمد السادس نصره الله ولولي عهده صاحب السمو الملكي الأمير المحبوب مولاي الحسن وسائر أفراد الأسرة الملكية الشريفة.

 

patisserie