أحيل، يوم  الجمعة، على الوكيل العام لدى محكمة الاستئناف بمدينة الجديدة إمام مسجد على خلفية شكاية من عائلة فتاة قاصر تتهمه فيها باحتجاز الفتاة داخل شقة لمدة ثلاثة أيام وممارسة الجنس عليها.

وكانت فتاة تبلغ من العمر 17 سنة قد غادرت بيت والديها بسبب خلاف عائلي، مادفع الأسرة إلى التبليغ عن اختفائها، قبل أن تتقدم، إثر عودة الفتاة، بشكاية ضد امام مسجد، متهمة إياه باحتجاز الفتاة وهتك عرضها، ليتم اعتقال الامام المذكور، يوم الثلاثاء الماضي، من طرف الدرك الملكي بالجديدة.

وقد صرحت الفتاة، أثناء التحقيق معها، أن الامام هو من افتض بكارتها، لكن الأخير نفى ذلك، مكتفيا بالاعتراف بممارسة الجنس عليها في شقة بشارع محمد السادس دون علم بكونها قاصر، وهو النفي الذي أكدته الخبرة الطبية التي أجريت على الفتاة، كما اكدته الفتاة نفسها التي اعترفت لاحقا أن شخصا آخر هو من افتض بكارتها.

patisserie