أطلق الأمين العام لحزب العدالة والتنمية عبد الإله بن كيران النار على حزب الأصالة والمعاصرة وهاجم بشدة عمدة مدينة فاس ، في المهرجان الخطابي الذي نظمته الكتابة الإقليمية للحزب بساحة المشور بتزنيت اليوم الأحد 30غشت . بمناسبة الاستعداد لاقتراع 4 شتنبر لانتخاب أعضاء المجلس الجهوي والبلدي .

وخاطب الأصالة والمعاصرة قائلا: “الباكوري رجل طيب ولكن مافيدوش , كما تحدا الباكوري لجمع مثل هده الحشود من الموطنين بالاضافة الي اتهام قادة الحزب بالاتجار في المخدرات “.

فيما وصف عمدة فاس “السكليس الذي أصبح امين عام في سبعة أيام بدون معلم و تحداه أيضا بالبهتان والكدب على الموطنين و بعدم القدرة على تنظيم المهرجانات  وقال “بأنه يجمعون له الناس بمقابل 200درهم ”

وفي الوقت الذي وصف فيه ما أسماه الأغنياء المفسدين بأنهم مساكين، غازل الأمين العام لحزب العدالة والتنمية أهل سوس “بعملكم وبصبركم أصبحتم من أعنياء البلاد ”

ومن جهة أخرى ، لوحظ عدد من الشبان الذين تجمعوا في محيط المهرجان الخطابي يلجأون إلى الصفير خلال كلمة الأمين العام لحزب العدالة والتنمية مع ترديد شعار ارحل . فيما وجد الحضور في الصفوف الخلفية صعوبة في الاستماع لكلمة بنكيران بسبب رداءة الأجهزة الصوتية مكتفين بتتبعه عبر الشاشتين الكبيرتين على المنصة.

 

patisserie