وضع شاب ثلاثيني حدا لحياته، عصر أمس الاثنين، بحي الأمال بالحي المحمدي في الدار البيضاء، ملقيا نفسه من أعلى سطح العمارة التي تقطنها أسرته.
وتشير مصادر مقربة من الهالك، إلى أن هذا الأخير، تختلف الروايات ما إن كان مصابا بمس أو باضطرابات نفسية، وأن تصرفاته كانت عادية، إذ أنه يوم قضى، صلى صلاة الظهر في أحد المساجد بحيه، وبعدها كان له حديث مع إمام المسجد، لا يعلم فحواه إلا الهالك والإمام.

وحضرت الشرطة مصحوبة بعناصر الوقاية المدنية، الذين عملوا على انتشال أجزاء الهالك، وكذا حرق آثار الدماء التي لطخت الزقاق.

5 55 555

patisserie