عثرت مصالح الدرك الملكي بتيزنيت ،أمس الثلاثاء على جثة متفحمة لأحد موزعي الدجاج ( عمر .أ )  المختفي مند ليلة الجمعة من الأسبوع الماضي  بتيزنيت ، بالطريق المؤدية لجماعة  أربعاء الساحل .

ووفق أولى المعلومات التي توصل بها الموقع ، فقد تعرض الضحية لكسور على مستوى الرجل وتعرض لضربات على مستوى الوجه  وثم اغلاق فمه بلصاق “السكوتش” ، وعثرت المصالح الأمنية بالقرب من جثته على ” بطانيات ” و  قنينات ” الدَُلْيَة ” القابلة للأشتعال مما يوحي أن هذه المادة هي التي استعملها الجناة في احراق الضحية .
هذا، وفتحت عناصر الدرك الملكي بتيزنيت ورجال السلطة محضرا في النازلة وقامت بجمع المعطيات والمعلومات قصد الوصول الى  الجناة .
وقد تم نقل الجثة الى مستودع الاموات بمستشفى اكادير لتشريحها . وسنرجع لهذا الخبر لاحقا.

 

يذكر أن الضحية كان يعمل قيد حياته ببيع الدجاج بالجملة وهو في عقده الخامس ، وقد وجدت سيارته متفحمة نواحي إداككمار في وقت سابق .

patisserie