بعد أن انتشر خبر نشوب حريق في حمام شعبي بحي الكدية بمقاطعة اسباتة في مدينة الدار البيضاء،أضطرت نساء مستحمات إلى مغادرة الحمام عاريات إلى الشارع العام قبل أن يمنحن الجيران قطع أثواي يسترن بها عوراتهن تاركات ملابسهن داخل الحمام الشعبي.

واندلع الحريق في « الفرناتشي »،المكان المخصص لتزويد النار بالحطب بعدما امتدت النار لتشتعل في نجارة خشبية وتزحف على باقي الحطب،ليهرع سكان الحي لإخماد النيران مسلحين بأسطل بلاستيكية،كما دفع الخوف بالنساء المستحمات إلى مغادرة الحمام عاريات نحو الشارع.

عبد الواحد ماهر

patisserie