تم، أمس الأربعاء، اعتقال قيادي محلي بحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بالفقيه بنصالح متهم بسرقة هاتف محمد مبديع،وزير الوظيفة العمومية وتحديث الادارة والقيادي في حزب الحركة الشعبية.
وحسب مصادر محلية، فالأمر يتعلق بنائب الكاتب المحلي لفرع الاتحاد الاشتراكي بالمنطقة، الذي يشتبه في مسؤوليته عن سرقة هاتف الوزير خلال لقاء هذا الأخير بعدد من أعضاء الأحزاب الذين جاؤوا لتهنئته بمناسبة فوزه في الانتخابات الماضية.

patisserie