عاش 24 إسرائيليا ست ساعات من الرعب جراء انجراف سياراتهم من قبل السيول المائية الناتجة عن الأمطار الغزيرة، التي عرفتها مراكش الأسبوع الماضي. 

    و بحسب ما نشرته “المساء”، فالإسرائليين كانوا متجهين صوب جبل “توبقال” نواحي المدينة الحمراء، و أصيبوا بحالة هلع شديد، بعد مجابتهم لموت محقق، نتيجة انجراف سياراتهم، و أشارت الصحيفة ذاتها إلى أن السيول المائية حاصرتهم بينما كانوا في طريقهم صوب قمة جبال الأطلس، الأمر الذي جعلهم يواجهون موتا محققا زاد من حدته صراخ ونحيب الأطفال والنساء. 

    وأوضحت “المساء” أن اتصالا هاتفيا لأحد الإسرائيليين بأحد المسؤولين المغاربة بالمدينة الحمراء، جعل فرقة إنقاذ مكونة من عناصر تابعة للدرك الملكي تهرع صوب المكان، الذي حوصر فيه حوالي 24 إسرائيليا، لإنقاذهم، حيث قام رجال الدرك بإجلائهم صوب أحد الدواوير، واطمأن الأشخاص المحاصرون، بأنهم صاروا في مأمن من السيول الجارفة والطوفان المميت، قبل أن يتم إسعاف بعضهم. 

    وطبقا للمعلومات، فقد مكث الإسرائيليون داخل سياراتهم، بعد أن حاصرتهم السيول، ليتم ربط الاتصال بالمسؤولين طالبين الإنقاذ، حيث تطلب الأمر ترك حقائبهم في عين المكان وكل أغراضهم الخاصة، ومصاحبة عناصر الدرك إلى مكان آمن. 

patisserie