مازال موضوع  إلغاء زيارة الشيخ العريفي للمغرب، يلقي بظلاله، إذ أكد رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران، أنه اتصل شخصيا برئيس حركة التوحيد والإصلاح عبد الرحيم الشيخي، داعيا إياه إلى إلغاء دعوة الشيخ محمد العريفي إلى إلقاء محاضرة علمية في موضوع القرآن الكريم، كانت مبرمجة في الأيام القليلة الماضية.

    وقال رئيس الحكومة في حواره مع “دويتشه فيليه” إن “محمد العريفي لم يستدعه لا حزب العدالة والتنمية  ولا حركة التوحيد والإصلاح، بل تمت دعوته من طرف فرع الحركة بالرباط، باعتباره شخصا معتدلا، في السعودية كانت له أفكار ربما تراجع عنها وربما لم يتراجع، أنا لم أكن أعرفه..واتصلت برئيس الحركة وقلت له بلاش يأتينا هذا الرجل”.

    وكان استعداد الداعية محمد العريفي لزيارة المغرب، قد أثار الجدل خصوصا وأنها كانت بدعوة من حركة التوحيد والإصلاح، الذراع الدعوي لحزب العدالة والتنمية.

patisserie