أوضح عبد الاله بنكيران رئيس الحكومة أن الخلاف الذي وقع بينه و بين عزيز أخنوش وزير الفلاحة و الصيد البحري، سببه  هو نزع اسمه كرئيس حكومة بحيث لم يعد آمرا بالصرف في صندوق التنمية القروية .

و أضاف بنكيران في لقاء مع قناة ميدي 1 تيفي، اليوم الخميس،  أنه دعم قرار الوزير الملياردير و وزير المالية محمد  بوسعيد لمقاضاة صحيفة “أخبار اليوم”، في ما بات يعرف بقضية 55 مليار.

و وجهت اتهامات للوزير أخنوش بالتحايل على رئيس الحكومة بخصوص تدبير ميزانية صندوق التنمية القروية والمناطق الجبلية، الذي خصصت له 55 مليار درهم، ما بين 2016 – 2020.

و تم تخصيص 1.33 مليار درهم من ميزانية الصندوق لسنة 2016.

و أكد بنكيران أن مشكل صندوق التنمية القروية انتهى بالنسبة له ، معتبرا أن أخنوش هو أعز وزير في الحكومة اليه، لكونه يعمل بشكل جاد و يقدم منفعة كبيرة للبلاد.

 

patisserie