أسرت مصادر خاصة من داخل حزب الإستقلال راغبة في عدم الكشف عن هويتها أن الحزب بكل مكوناته مجمع على التحضير لخروج “مشرف” للأمين العام الحالي حميد شباط من الأمانة العامة للحزب في أفق عقد مؤتمر وطني مستقبلاً يكون مخرجاً سلساً لشباط دون ضجيج.

ولعل الاجتماع الساخن الذي شهدته اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال، ليلة أمس الثلاثاء، والذي تدارس فيه الأعضاء الحاضرون مستقبل الحزب، خاصة بعد تداول أخبار عن غضب قيادات حزبية من الأمين العام حميد شباط كان خير دليل على ما نقله مصدرنا.

الإجتماع بحسب مصادر استقلالية، تطرق فيه الحاضرون إلى الأوضاع التي آل إليها الحزب بعد نتائج الإنتخابات التي جرت أخيرا، والسيناريوهات الممكن وضعها لتفادي تفكك الحزب وبروز تيارات جديدة على غرار تيار “لا هوادة” الذي يقوده عبد الواحد الفاسي.

محسوبون عل حميد شباط داخل اللجنة التنفيذية، اقترحوا الدعوة لعقد مجلس وطني في آخر الشهر، وخلاله تقدم اللجنة التنفيذية بزعامة شباط استقالتها.

قيادة حزب الاستقلال حرصت على ضمان خروج مشرف لحميد شباط واتفقت على مؤتمر وطني عادي ينتظر ان يعقد قبل نهاية 2016 في تاريخ سيحدده مجلس وطني سيعقد في نونبر الجاري لن يترشح فيه شباط للأمانة العامة للحزب .

patisserie