قامت الشركة العالمية BING – ذات الخدمة الخرائطية الأكثر استعمالا بين رواد السفر ومستعملي الانترنيت- بحذف الخط الوهمي الذي كان يفصل المغرب عن صحرائه، كما ثم إلغاء مسمى الصحراء الغربية وإعتراف العملاق الأمريكي نهائيا بمغربية الصحراء كما خلف صدمة في صفوف مرتزقة البوليساريو.

    ويأتي هذا عقب التحركات الهامة للدبلوماسية المغربية وبعض الأحزاب السياسية إضافة إلى الإنحدار السياسي لمرتزقة البوليساريو المدعومة  من قبل الجزائر .

    تجدر الاشارة الى أن هذه الخطوة تعد حافزا أساسيا لاستكمال مشروع الحكم الذاتي كما أنها تعلن عن انتصار معلوماتي كبير لصالح المملكة المغربية.

ملاحضة: التغير وقع فقط في نسخة الويب وليس نسخة الهاتف

 

patisserie