خلال وقفته الاحتجاجية ليوم الأحد 08 نونبر 2015 أمام مقر جماعة تانوردي، طالب بوعزى سلام الموظف بذات الجماعة من خلال شعار أول برحيل رئيسه جاء فيه :

” ارحل يا رئيس جماعة تانوردي فالشأن العام لا يدبره  إلا من يسهر على تطبيق القانون و احترامه تلقائيا فكيف بالذي  يرفض تطبيقه حين يطلب منه ذلك

معللا طلباته بمضمون ملصق آخر جاء فيه :

من يختزل مهامه في إمضاء  يضمنه لكل ما يقدم له و لو على بياض لا يصلح لممارسة تدبير الشأن العام المحلي

و ثالث بشأن تصريح رئيسه بعدم تطبيق القانون على إثر الحوار الذي جرى بين الموظف بوعزى سلام و رئيسه يوم الخميس 5 نونبر 2015 حسب تسجيل صوتي بثه على موقع يوتوب ، بشأن منع تسجيل مراسلتين وجههما الموظف لرئيسه ، طالب من خلاله الموظف بالتعجيل بعزل رئيس ، جاء فيه:

تصريح رئيس جماعة تانوردي بعدم تطبيقه للقانون إقرار بتخليه عن مهامه الرئاسية يستلزم التعجيل بتطبيق مقتضيات المادة 64 من القانون رقم 113.14 التنظيمي للجماعات بعزله

و من خلال بيان مطول وجهه للرأي العام المحلي و الوطني تجدونه أسفله (أنظر المرفقات ) و الذي يؤكد من خلاله مطالبه بتدخل الجهات المسؤولة إنهاء لمعاناته التي طالت بتعين لجن من المفتشية العامة لوزارة الداخلية ،و بتفعيل مقتضيات المادتين 115 و 64 من القانون رقم 113.14 المنظم للجماعات ،بالإضافة إلى تمكينه من المساعدة القضائية و من وسائل الدفاع عن حقوقه التي يرى أنها مهضومة، و إجبار رئيسه على تعليل كل قراراته ،مناشدا كل الفعاليات الحقوقية و النقابية و الجمعوية بمؤازرته و التعريف بقضيته فضحا للفساد و آلياته بجماعة تانوردي و التصدي للفساد بقوة …إنهاء لمسلسل معاناته. … و هو البيان الذي استهله بدواعي وقفته الاحتجاجية …تجدونه  أسفله كما توصلت به إدارة الموقع …

1 1111

11 111

patisserie