فجرت انتحارية نفسها داخل شقة في باريس، أثناء عمليات مداهمة قامت بها شرطة باريس صباح اليوم الأربعاء، وتعد المرة الأولى التي تشهد فيها فرنسا سيدة تقوم بتفجير نفسها.

    فيما أصيب شرطيون بجروح ، في عملية نفذتها قوات مكافحة الإرهاب في حي سان دوني بضاحية باريس الشمالية للبحث عن مطلوبين على خلفية اعتداءات الجمعة بباريس .
    وقتلت الشرطة اثنين من المشتبه بهم، من بينهم العقل المدبر لهجمات باريس ويدعى عبد الحميد أباعود.
    وبدأت العملية قبل فجر الأربعاء بعد خمسة أيام على اعتداءات باريس التي أوقعت 129 قتيلا .

patisserie