وضع ادريس جطو، الرئيس الأول للمجلس الأعلى للحسابات، يده على جميعات المجتمع المدني من خلال افتحاص ماليتها السنوية، التي تجاوزت مالية الأحزاب والنقابات مجتمعة.
وأكدت صحيفة ”الصباح“، في عددها الصادر الجمعة، أن ادريس جطو راسل مجالسه الجهوية لإجراء افتحاص لأوجه صرف الدعم المقدم لجمعيات المجتمع المدني، مطالبا رؤساءها بتزويد قضاته بالوثائق، والمستندات المثبتة لحسابات الاستعمال خلال عشر سنوات الأخيرة.
وأوضحت اليومية ذاتها أن ”جمعيات المجتمع المدني تحصل على 100 مليار سنويا، منها 70 مليار تقدمها وزارة الداخلية لوحدها لدعم النسيج المجتمعي، و30 مليارا الأخرى من قبل باقي القطاعات الوزارية“.
patisserie