عاد ياسين الصالحي، لاعب فريق الرجاء الرياضي، ليخلق الجدل من جديد مباشرة بعد مباراة الفريق أمام حسنية أكادير، إذ تناقل رواد موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، مقطع فيديو يظهره في الصالحي وهو غاضب فيما يحاول عزيز الخياطي، مساعد الطاوسي تهدئته.

وزاد تمرد اللاعب الرجاوي بعد وصول الفريق إلى الدار البيضاء ليلا، إذ رفض الامتثال لأوامر الطاقم التقني بالمبيت رفقة اللاعبين بالفندق للتوجه صباح اليوم الموالي بشكل جماعي إلى التداريب، إذ استقل الصالحي سيارة أحد أقاربه وغادر رافضا المبيت رفقة زملائه.

وكان الصالحي قد أكد أن اتفق مع الطاوسي على عدم اللعب في المباريات الثلاث المتبقية والعمل على تخفيض وزنه، وهو ما أكده أيضا الطاوسي، وهي الرواية التي خالفت ما جاء في الموقع الرسمي للفريق، غير أنه سرعان ما كذب الطاوسي نفسه واستدعى اللاعب للمشاركة في المباراة أمام حسنية أكادير.

patisserie