بعد مدينة الدار البيضاء و مراكش و الفقيه بن صالح، المدن التي عاشت على وقع فضائح جنسية، ها هي ذي مدينة فاس تعيش نفس التجربة بعد انتشار شريط إباحي بطلته بائعة هوى.
    و أفادت وسائل إعلامية، أن الشريط الذي تُدول بين مستعملي تطبيق “الواتساب” بالمدينة أظهر بائعة جنس و هي في حالة غير طبيعية تقوم بحركات إباحية.
    وأظهر الشريط أيضا وفق المصادر ذاتها، مغربيا يدعي بأنه خليجي من خلال تكلمه بالخليجية و هو يطالب بائعة الهوى بالرقص و القيام بحركات ذات إيحاءات جنسية، لينتشر الشريط الإباحي بشكل كبير بين مستعملي “الواتساب”.

patisserie