توفي الفنان المصري ممدوح عبد العليم، الثلاثاء 5 يناير، عن عمر يناهز الـ60 عاما، إثر تعرضه لأزمة قلبية مفاجئة أثناء ممارسته الرياضة بإحدى القاعات الرياضية.

وقالت مواقع مصرية إنه قد تم نقل ممدوح عبد العليم إلى المستشفى لتقديم الاسعافات الأولية ولكن وافته المنية قبل وصوله لأيدي الأطباء.

هذا ونشر الفنان المصري الراحل ممدوح عبد العليم في أول أيام العام الجديد تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” قال فيها “أمنياتي كثيرة، أهمها أن يهدأ العالم ويتخلى قادته عن هذا الجنون ويجنحوا للسلم، وأن تمتلك كل دولة سيادتها على أرضها”.

وكشفت صحيفة “اليوم السابع” المصرية التفاصيل الكاملة حول وفاة النجم ممدوح عبد العليم، فقد كان يمارس رياضة الجرى بصالة الألعاب الرياضية بنادي الجزيرة، حتى فوجئ المحيطون به يسقط أرضا، فتم نقله إلى مستشفى الأنجلو بالجزيرة، ولكن الأطباء لم يتمكنوا من إسعافه، حيث أصابته أزمة قلبية مفاجئة أودت بحياته.

وقال الفنان أشرف زكى، نقيب الممثلين إنه فى طريقه إلى مستشفى الأنجلو لإنهاء الإجراءات ودفن جثمان الفنان الراحل، كما يتواجد معه بالمستشفى زوجته الإعلامية شافكى المنيرى، والفنانة نهال عنبر.

 10295804_874553099326594_2133286368800225621_n
mamdouh-abdelalim_2015
patisserie