نظم التنسيق الميداني للمعطلين الصحراويين اليوم السبت 16 يناير 2016 عند الساعة 12:00 زوالا وقفة سلمية بشارع مكة قبالة مقر الجمعية المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان أين يخوض مناضلو التنسيق الميداني الذي يبلغ عددهم 19 مضربا معركة الأمعاء الخاوية في ظل وضعية صحية لاتزداد إلا سوء يوما بعد يوم.

هذا وقد عرفت الوقفة السلمية ترديد شعارات تستنكر سياسة الإقصاء والتهميش والحكرة التي بات يعيشها المعطل الصحراوي وتستهجن بشدة سياسية اللامبالاة التي توليها الدولة المغربية للإضراب المفتوح الذي يخوضه مناضلو التنسيق الميداني للمعطلين الصحراويين بالعيون، قبل أن تقوم تشكيلة من الشرطة بزيها المدني والرسمي وفرق من القوات المساعدة بتدخل همجي خلف إصابات في صفوف المعطلين نوردها بالتفصيل كالتالي:

  • فاطمة الزهرة كريطة:إصابة على مستوى الظهر والصدر بعد تعرضها للضرب والركل من طرف عناصر شرطة بزي رسمي وقد نقلت على وجه السرعة عبر سيارة الإسعاف إلى قسم المستعجلات بمستشفى بن المهدي.
  • مريم ارجدال: إصابة على مستوى الصدر واليد اليسرى بعد تعرضها للضرب والركل من طرف عناصر من القوات المساعدة وقد نقلت على وجه السرعة عبر سيارة الإسعاف إلى قسم المستعجلات بمستشفى بن المهدي.
  • الذهبة الداهي: إصابة على مستوى الكلي اليسرى والحوض، بعد تعرضها للضرب والركل من طرف عناصر شرطة بزي رسمي وقد نقلت على وجه السرعة عبر سيارة الإسعاف إلى قسم المستعجلات بمستشفى بن المهدي
  • يونس جواد: إصابة على مستوى الركبة، اليد والظهر بعد تعرضها للضرب والركل من طرف عناصر شرطة بزي رسمي وقد نقلت على وجه السرعة عبر سيارة الإسعاف إلى قسم المستعجلات بمستشفى بن المهدي.
  • محمد الشين: إصابة على مستوى الرجل اليسرى، اليد والظهر بعد تعرضها للضرب والركل من طرف عناصر شرطة بزي رسمي وقد نقلت على وجه السرعة عبر سيارة الإسعاف إلى قسم المستعجلات بمستشفى بن المهدي
  • منصور محمد مولود: إصابة على مستوى اليد اليمنى والأذن اليسرى بعد تعرضه للضرب والركل من طرف عناصر شرطة بزي مدني وقد نقل على وجه السرعة عبر سيارة الإسعاف إلى قسم المستعجلات بمستشفى الحسن بن المهدي.
  • أحمد فال لبكم: إصابة على مستوى الظهر بعد تعرضه للضرب والركل من طرف عناصر شرطة بزي مدني وقد نقل على وجه السرعة عبر سيارة الإسعاف إلى قسم المستعجلات بمستشفى الحسن بن المهدي
  • الراسي الوافي: إصابة على مستوى الرجل اليسرى بعد تعرضه للضرب والركل من طرف عناصر شرطة بزي رسمي وقد نقل على وجه السرعة عبر سيارة الإسعاف إلى قسم المستعجلات بمستشفى الحسن بن المهدي
  • احمد سالم علوات: إصابة على مستوى العين اليمنى بعد تعرضه للضرب والركل من طرف عناصر شرطة بزي مدني وقد نقل على وجه السرعة عبر سيارة الإسعاف إلى قسم المستعجلات بمستشفى الحسن بن المهدي.
  • الصالح بوغريون: إصابة على مستوى الفخذ الأيسر بعد تعرضه للضرب والرفس من طرف عناصر بزي مدني ورسمي.

هذا وقد قامت عناصر شرطة بزي مدني وفي سابقة خطيرة من نوعها بالتعرض لبعض المعطلين الصحراويين ونعتهم بعبارات عنصرية حاقدة من بينها “تبا لكم البوليساريو” وهو مايعكس درجة متقدمة من التخبط والارتباك صارت تعيشها الأجهزة المخزنية في ظل تصاعد المد النضالي السلمي للمعطلين الصحراويين المطالبين بحقوقهم الإقتصادية والاجتماعية العادلة والمشروعة.

وبناء على ماسبق وفي ظل استمرار الدولة المغربية في تبني مقاربتها الأمنية وفي ظل إصرار مناضلي التنسيق الميداني للمعطلين الصحراويين المضربين عن الطعام على مواصلة معركة الامعاء الخاوية والذين دخلوا يومه الخامس في ظل تجاهل ممنهج واستهتار مفضوح بسلامتهم النفسية والجسدية من طرف الدولة المغربية فإن التنسيق الميداني للمعطلين الصحراويين يسجل للرأي العام الوطني والدولي مايلي:

  • تنديده بالتدخل المخزني الهمجي ضد الوقفة السلمية منتصف اليوم بشارع مكة.
  • استنكاره الشديد لعدم تخصيص المديرية الجهوية للصحة للجنة طبية خاصة بمعاينة المضربين عن الطعام بشكل يومي والتقرير عن حالتهم الصحية.
  • قلقه المتزايد من الوضعية الصحية الحرجة للمعطلين الصحراويين المضربين عن الطعام وتحميله الدولة المغربية كامل المسؤولية عن أي مس بحياتهم جراء اضرابهم المفتوح عن الطعام.
  • تأكيده على حقه الشرعي في حصة منصفة – مهمة- في مختلف أطوار تشغيل 1270 معطل بشركة فوسبوكراع.
  • مناشدته كافة جماهير مدينة العيون إلى المشاركة في الوقفة السلمية المقرر تنظيمها غذا الأحد 17 يناير 2016 بشارع مكة، تآزرا مع أبطال معركة الأمعاء الخاوية.

                                عن التنسيق الميداني للمعطلين الصحراويين بالعيون

                                               حرر بتاريخ 16 يناير 2016

patisserie