نقل ليلة البارحة 18 يناير 2016 المعطل المضرب محمد امبارك بوشامة على الساعة 23:00، إلى المستشفى الإقليمي، بعد تدهور حالته الصحية نتيجة إحساسه بعياء وتعب شديدين، نتج عنه إنهيار عصبي حاد وتشنج اليدين والجزء العلوي.

 وبعد عرض حالته على الطبيب أكد ضرورة مبيته في المستشفى، وأوضح أن جسمه يعاني من نقص حاد للأملاح المعدنية والسكريات وجفاف الجلد. 
للإشارة فقد خلف منع عائلات وأصدقاء المضربين من زيارتهم حالة نفسية متدهورة للمعطلين المضربين، بسبب الطوق المضروب عليهم. وعليه فإننا نناشد أصحاب الضمائر الحية للتدخل العاجل لرفع الحصار .
كما ندعو الجهات الوصية على ملف التشغيل الى معالجة عاجلة للملف قبل فوات الاوان.
كما نحمل الدولة المسؤولية الكاملة عن أرواح المعطلين المضربين.

patisserie