أكد منير نجاحي مسؤول الإعلام والتواصل بالمركز الجهوي للاستثمار والخبير في مجال التسيير وإنشاء المقاولات، (أكد) أن إحداث مقاولة ناجحة يستدعي التمكن من كل الوسائل القانونية والادارية والمالية والعمل على القيام بدراسة مرحلة الجدوى للشركة.

وأوضح  نجاحي خلال ندوة نظمت أمس الأربعاء بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بأكادير بمبادرة من ماستر مهن الإعلام وتطبيقاته حول موضوع «آليات إنشاء مقاولة صحفية» أن الإقدام على مرحلة إنشاء المقاولة فردية كانت أم جماعية تستدعي القيام بدراسة ميدانية واقتصادية قبل اتخاذ قرار التأسيس خاصة في ما يتعلق بمرحلة دراسة الجدوى والسوق والنشاط التجاري الذي تنوي المقاولة ممارسته والمنتوج الذي سيتم تسويقه والزبناء المرتقبون فضلا عن الدراسة التقنية لمصاريف التأسيس والبنايات والتجهيزات والمعدات والرأسمال والتوطين.

وأضاف نجاحي أن المقاول يجب أن يكون على دراية تامة بمختلف مصادر التمويل المتاحة في الوسط البنكي ولدى الهيئات الداعمة للشباب المقاول حتى يجيد الاختيار بشكل يمكنه من تمويل مشروعه بأقل كلفة إن كان مشروعه يستقطب اهتمام المؤسسات الممولة، وإلا فإنه سيكون مجبرا على الاكتفاء بأمواله الخاصة اذا كان يريد الاحتفاظ على استقلاليته المالية والاقتصادية والتدبيرية.

                                    محمد وافي

patisserie