علم لدى السلطات المحلية بإقليم بنسليمان أنه تم توقيف مرتكب جريمة قتل دركي قرب مدينة بنسليمان، أمس الخميس.

    وأفاد بلاغ للسلطات المحلية، أن التحريات التي تم القيام بها في إطار قضية قتل الدركي قرب مدينة بنسليمان، مكنت من تحديد هوية وتوقيف مرتكب الجريمة.

    وأضاف المصدر ذاته، أن الشخص الموقوف اعترف، خلال التحقيق معه، بارتكابه الجريمة، وسيتواصل التحقيق تحت إشراف النيابة العامة.

    وحسب مصادر محلية فإن هذا الحادث المروع وقع بغابة ابن سليمان قرب صخرة “النمرة”، حيث عثر على الدركي مرتديا زيه الرسمي وغارقا في بحر من الدماء بعد ذبحه من الوريد إلى الوريد، بالإضافة إلى إصابته بعدة طعنات بمناطق مختلفة من جسده.
    وأضافت هذه المصادر أن الدرك الملكي تمكن من الوصول إلى هوية المشتبه فيه بارتكاب هذه الجريمة وهو صيدلاني ينحدر من إقليم أزيلال، وقد دخل في حالة هيستيرية فور عودته إلى مدينة الدار البيضاء حيث ظل يصرخ بأنه قتل دركيا.

    وأوضحت هذه المصادر، أنه تم خلال التحقيقات الأولية في مسرح الجريمة اكتشاف وجود كمية مادة الكيف قرب جثة الضحية وهو ما يرجح أن المشتبه به والضحية كانا يستهلكان هذا المخدر.

patisserie