أكدت وسائل إعلام عربية ودولية الأسبوع الماضي مقتل عشرات المواطنين وتفجير عدد كبير من المساجد التابعة للسُنة في ديالى العراقية من قبل ميليشيات طائفية، دون أن تتخذ الحكومة في بغداد أي إجراءات لحماية المواطنين أو ردع المعتدين.

 طالب نشطاء سياسيون وإعلاميون عراقيون بتدويل ‘قضية ديالي’ ومعاقبة ‘المليشيات الطائفية’ التي أكدوا أنها ترتكب مجازر إبادة جماعية بحق أهل السُنة في المحافظة العراقية.
وشارك العشرات من أبناء الجالية العراقية في تركيا، أمس الجمعة، بالوقفة التضامنية التي نظمها ‘الائتلاف العالمي الحقوقي لأجل العراق’ لنصرة أهل السُنة في العراق، ورداً على ‘جرائم المليشيات الطائفية في ديالى والمقدادية’.
وأكد الائتلاف أن أهل السُنة في العراق يتعرضون لعملية ‘اضطهاد ممنهج يتمثل بالقتل والخطف والتهجير’ داعيا لضرورة التحرك الدولي الفاعل لوقف هذه الجرائم التي ارتفعت وتيرتها مؤخرا خاصة في مدينة ديالى.

                                               زهيراحمد

patisserie