أوقفت مصالح ولاية أمن طنجة، قبل قليل من مساء الثلاثاء 9 فبراير 2016، 210 شخص بمجموعة من النقط السوداء بأحياء عاصمة البوغاز، ضمنهم 40 مبحوث عنهم متورطون في قضايا ترتبط بالحق العام.

وقال مصدر مطلع أن الحملة الأمنية أشرف عليها والي الأمن شخصيا ، وشاركت فيها مختلف وحدات الشرطة من عناصر للهيأة الحضرية والشرطة القضائية وفرق الصقور، وجرى وضع جميع الموقوفين رهن تدابير الحراسة النظرية للتحقيق معهم في التهم المنسوبة إليهم.

و أورد ذات المصدر أن عناصر الشرطة اخترقت نقطا سوداء بأحياء بني مكادة وأرض الدولة وبير الشفا و مغوغة وحي الادريسية و حي المصلى و المدينة القديمة ومرس أشناد و الأحياء المجاورة لحومة الحداد .

الموقوفون ألقي عليهم القبض من قبل مصالح الأمن بمنطقتي طنجة المدينة وبني مكادة ، وكذا على مستوى ميناء طنجة المتوسط و ميناء طنجة المدينة، من أجل مختلف القضايا ، التي تتعلق بالاتجار في المخدرات وارتكاب جرائم السرقات بالعنف والتهديد بالأسلحة البيضاء والضرب والجرح واعتراض سبيل المارة وإصدار شيكات بدون رصيد والتزوير واستعماله.
وكانت ولاية أمن طنجة، في إطار استراتيجة الأمن الوقائي،  قد أوقفت أعدادا مهمة من المشتبه فيهم خلال هذا الصيف، حول علاقتهم بمجموعة من الحوادث المتفرقة ، التي تحدث بالمدينة ، وظلت تسجل إحصائيات تصل إلى ما يناهز 300 شخص من الموقوفين ، كما واكبت مصالح الأمن المهراجانات الفنية التي تعرفها عروس الشمال هذه الأيام، وذلك رغم إكراهات الخصاص في التغطية الأمنية على مستوى الموارد البشرية، أمام مطالبة ساكنة المدينة بالمزيد من التواجد الأمني بكافة المناطق.

patisserie