بعد الاعلان عن صفحة فيسبوكية باسم “الديوان الملكي” تقاطرت على ذات الصفحة بالموقع الأزرق مئات التعاليق والرسائل المرفقة للتعليقات، لمواطنين يُطالبون بالتواصل المباشر مع الملك محمد السادس.

وفي الوقت الذي لم يتم تكذيب خبر اطلاق الصفحة باسم ‘الديوان الملكي’، فان ألاف المغاربة، لازالو يعتبرون الأمر جديا، وأصبحوا يُراسلون الصفحة بشكل متواصل يومياً.

وطالب أحد الفيسبوكيين، القائمين على الصفحة بتمكينه من رقم الملك بتدوينة قال فيها “بغينا رقم هاتف صاحب الجلالة واش عندكم??”.

واعتبر متتبعون أن اطلاق صفحة بالفيسبوك تتحدث باسم الملك والديوان الملكي أمر خطير، قد يتحول الى ابتزاز المواطنين، ما يدعو الى تحرك للأجهزة الأمنية المختصة للكشف عن الواقف وراء هذه التصرفات، أو الكشف عن رسمية الصفحة ببلاغ رسمي للديوان الملكي نفسه.

وبسرعة قياسية انتقل عدد المشتركين في الصفحة الى ما يقارب10 ألاف شخص.

patisserie