عقدت الشبيبة الاشتراكية بتافراوت اجتماعا قصد تدارس حيثيات ما واكب الزيارة الأخيرة التي قام بها عامل إقليم تيزنيت إلى جماعة أملن بدائرة تافراوت، مرفوقا بالسيد رئيس المجلس الإقليمي ورؤساء المصالح الإقليمية بالإضافة إلى بعض المنتخبين المحليين.
وتندرج هذه الزيارة في إطار تقديم الدعم وفك العزلة عن المناطق البعيدة والنائية التي تعرف موجات البرد القارص، وقد تقرر أن تتجه هذه الزيارة إلى دوار تلات زكاغن يوم 22فبراير2016 الذي تعتبر آخر دوار في جماعة تاسريرت، تعاني ساكنته الأمرين بسبب وعورة المسالك وقسوة الظروف المناخية، إلا أننا فوجئنا ومعنا ساكنة تاسريرت، بتغيير مسار هذه القافلة من جماعتهم إلى دوار “تكضيشت ” بجماعة أخرى (أملن).


ولهذا فإننا نعلن للرأي العام المحلي والإقليمي ما يلي:


– تنديدنا بالخطوة الغير مسبوقة في تغيير مسار هذه القافلة الطبية من وجهة إلى أخرى رغم أن ساكنة جماعة تاسريرت أكثر حاجة وخصاصا بسبب العزلة والبرد القارس.
– تضامننا مع ساكنة دوار تلات زكاغن وكل المناطق المجاورة نتيجة هذا التصرف الاأخلاقي والا مسئول.
– مطالبتنا المؤسسات المنتخبة بوضع برنامج يقضي برفع كل أشكال التهميش والإقصاء الذي يعاني منه سكان دائرة تافراوت عموما وجماعة تاسريرت خصوصا.


عن الكتابة المحلية للشبيبة الاشتراكية بتافراوت

patisserie